Qsarpress

ما في ذلك السياسة والأعمال والتكنولوجيا والحياة والرأي والرياضة.

ويقدر أن تصل خطبة عرفات إلى مليار مستمع في جميع أنحاء العالم

ويقدر أن تصل خطبة عرفات إلى مليار مستمع في جميع أنحاء العالم

جدة: يأتي أكثر من مليوني شخص إلى المملكة العربية السعودية كل عام لأداء فريضة الحج، مما يؤدي إلى تحديات في النقل وإدارة الحشود والتواصل. واستجابة لذلك، شجعت المملكة العربية السعودية فعاليات الهاكاثون واعتمدت حلولاً تكنولوجية مبتكرة للتغلب على هذه العقبات.

الهاكاثون هو حدث تعاوني، عادةً ما يكون تحديًا لعدة أيام، حيث يعمل المبرمجون والمصممون ومديرو المشاريع بشكل مكثف على مشاريع البرمجيات.

المشاركون، بما في ذلك النساء السعوديات، يحضرون هاكاثون في جدة في 1 أغسطس 2018، قبل بدء فريضة الحج السنوية إلى مدينة مكة المكرمة. (صورة من أرشيف وكالة فرانس برس)

قد تركز هذه الأحداث على مجموعة متنوعة من المواضيع، مثل تطوير برامج جديدة، أو إنشاء حلول مبتكرة لصعوبات معينة، أو استكشاف التقنيات المتطورة. يشكل المشاركون فرقًا لتبادل الأفكار وإنشاء نماذج أولية وتطوير برامج العمل أو مشاريع الأجهزة خلال فترة زمنية محددة.

يتم تنظيم Hackathons عادةً لتعزيز الإبداع والابتكار والعمل الجماعي، مما يؤدي غالبًا إلى إنشاء منتجات أو خدمات أو أدوات جديدة.

فاز الفريق صاحب المركز الأول في تحدي الحج والعمرة بمبلغ 50 ألف ريال سعودي (13000 دولار) عن تطبيقه الإبداعي الذي يحمل عنوان قصة مكة في عام 2023. (متاح)

وفي عام 2018، استضافت جدة هاكاثون الحج، وهو أكبر هاكاثون في الشرق الأوسط، بمشاركة آلاف المطورين و18 ألف متحمس. وحقق الحدث، الذي نظمه الاتحاد السعودي للأمن السيبراني والبرمجة والدرونز، رقماً قياسياً في موسوعة غينيس لأكبر عدد من المشاركين.

هاكاثون الحج الأول في المنطقة يستقطب أفضل المبرمجين لابتكار الحلول التقنية وتعزيز تجربة الحجاج وتطوير مشاريع مربحة وهو يعكس التزام المملكة العربية السعودية بالابتكار، بهدف الريادة التكنولوجية إقليمياً وعالمياً، ودعم المواهب الشابة وتحقيق أهداف رؤية 2030.

أسرعحقائق

• استقطب هاكاثون المواقع التاريخية والتخصيبية، الذي عقد في أبريل من هذا العام، حوالي 700 مشارك من 15 مدينة في جميع أنحاء المملكة، مع لجنة مكونة من 12 حكمًا و16 مدربًا و10 مرشدين يشرفون على المشاريع المبتكرة.

• تضمن الحدث 20 دورة تدريبية وست جولات دراسية و10 محاضرات و12 جلسة توجيهية.

وتم تعيين ستيف وزنياك، المؤسس المشارك لشركة Apple، سفيرًا لمنصة TechHub السعودية في ذلك الوقت.

نساء يشاركن في هاكاثون في جدة، 31 يوليو 2018، قبل بدء فريضة الحج السنوية إلى مدينة مكة المكرمة. (صورة من أرشيف وكالة فرانس برس)

وفي الموسم الأول من هاكاثون الحج، حصل تطبيق ترجمان على المركز الأول، وفاز بالجائزة المرموقة البالغة مليون ريال سعودي (266 ألف دولار). هذا التطبيق الذي طورته مجموعة من النساء السعوديات، يوفر ترجمة للعلامات والإشارات في مكة والمشاعر المقدسة دون استخدام الإنترنت. وفاز تطبيق محفظة الحج بمبلغ 500 ألف ريال، وبالمركز الثاني تطبيق رؤيا فاز بمبلغ 350 ألف ريال.

ويساعد ترجمان الحجاج في لغاتهم الخاصة، ويجمعهم هدف مشترك لخمس نساء سعوديات: سمهر الهذلي، ركتا قاضي، بيان الحامدي، روان المطرفي، وريهام مركلاني.

وفي موسم الحج القادم 2019، يصبح الترجمان أداة مفيدة تدعم 10 لغات: الإندونيسية والماليزية والفلبينية والهندية والأردية والبنغالية والفرنسية والروسية والتركية والإنجليزية، وله أكثر من 400 لافتة موزعة في منى والمصطفى وعرفات. . والمسجد الكبير.

أشخاص يشاركون في هاكاثون في جدة في 31 يوليو 2018، قبل بدء موسم الحج السنوي إلى مدينة مكة المكرمة. (صورة من أرشيف وكالة فرانس برس)

خلال الأعوام الصعبة 2020 و2021، اعتمدت المملكة بشكل كبير على التقنيات الحديثة، خاصة في مواجهة التحدي المتمثل في جائحة كوفيد-19 العالمية.

تميز موسم الحج لعام 2020 بالإجراءات الحكومية المكثفة لإعطاء الأولوية لسلامة الحجاج ومنع انتشار الفيروس. وانخفضت أعداد الحجاج بشكل كبير واقتصرت على الأفراد داخل المملكة.

أطلقت وزارة الحج والعمرة تطبيق Eatmarna خلال هذه الفترة الحرجة. وسهل التطبيق إجراءات العمرة والزيارة خلال عامين، حيث أصدر 43,432,985 تصريح عمرة. واجتذب التطبيق مستخدمين من 213 دولة، كما ساهم في تسهيل 6,363,288 تصريحًا للصلاة في الروضة الشريفة بالمسجد النبوي.

وفي عام 2022، تم استبدال إيتمارنا بـ نسوك، مما أدى إلى تبسيط إجراءات الحجاج حول العالم، وتبسيط إجراءات التأشيرة الإلكترونية وتحسين تجارب الحجاج. يستخدم Nusuk في المقام الأول لهذه الأغراض.

تشير تأثيرات الابتكار التكنولوجي على الجوانب الثقافية والروحية للحج إلى مدى تأثير التقنيات الجديدة التي تم تطويرها خلال هذه الهاكاثونات على تجربة الحجاج. يمكن لهذه الابتكارات تحسين جوانب مختلفة من رحلة الحج، مثل تحسين الأمن، وتوفير وصول أفضل إلى المعلومات، وتسهيل الخدمات اللوجستية السلسة.

قالت تانيا مؤيد، وهي حاج عراقية أدت فريضة الحج عام 2021، لصحيفة عرب نيوز: “كانت رحلة الحج الخاصة بي سلسة وفعالة بشكل لا يصدق باستخدام تطبيق عيدمارنا. لقد قدم تحديثات وإرشادات ومعلومات أساسية في الوقت الفعلي أدت إلى تحسين تجربتي الإجمالية.

وقالت آسيا أحمد، وهي حاجّة من السودان أدّت مناسك الحج عام 2021: “لقد أحدثت إدمارنا ثورة في طريقة أداء حجتي. لقد سهّل الإجراءات المعقدة، وساعدني على التنقل في المناطق المزدحمة، وضمن عدم تفويت أي طقوس مهمة. حقا أعجوبة حديثة للحجاج “.

مع تخفيف قيود فيروس كورونا (كوفيد-19) وعودة الحجاج بكامل طاقتهم لأداء مناسكهم بحلول عام 2022، أعادت وزارة الحج والعمرة تسمية هاكاثون الحج الثاني كجزء من رؤية السعودية 2030، بالتعاون مع مشروع خدمة ضيوف الرحمن. ضمن مبادرة “تحدي الحج والعمرة”. استقطب الحدث 1500 مشارك وهدف إلى جمع وتنفيذ أفكار إبداعية لتعزيز تجربة الحجاج من خلال حلول مبتكرة.

وكان الهدف هو تمكين المبتكرين ورواد الأعمال من تطوير حلول تكنولوجية لتحسين الخدمات المقدمة للحجاج. جمع التحدي 40 مشاركًا شخصيًا وعن بعد عبر ستة مسارات: إدارة الحشود، وإدارة النفايات، والإسكان، وتقديم الطعام، والصرف الصحي، والنقل.

وقد تم تقليص المشاركات إلى 13 مشاركة من قبل لجنة تحكيم مكونة من خبراء الوزارة والخبراء الفنيين، ومن ثم 10 متأهلين للتصفيات النهائية، بجوائز إجمالية تبلغ 150 ألف ريال سعودي.

وحضر المشاركون اجتماعات وورش عمل تمهيدية للمساعدة في مواجهة التحديات الرئيسية. اعتمدت وزارة الحج والعمرة أفضل خمس مشاركات فائزة وحولتها إلى مسرعات أعمال للممارسة على أرض الواقع.

حصل فريق معالم من الكلية التقنية للبنات بمكة المكرمة على المركز الأول في التحدي. ويوجه تطبيقهم الحجاج إلى الأماكن المقدسة، مع خطط لتوسيع الخدمات لتوجيه السياح والمواطنين والمقيمين إلى المعالم الرئيسية في المملكة.

يقوم بتعريف الحجاج بالمعالم التاريخية من خلال جمع المعلومات وتحويلها إلى نص وتسجيلها بالصوت وربطها بالإحداثيات. سيتلقى الحجاج إعلانات صوتية حول المعالم بناءً على موقعهم، مع خيارات اللغة والمعلقين الصوتيين.

وأقيم تحدي الحج والعمرة الثاني خلال معرض الحج والعمرة عام 2023، وشارك فيه 300 فريق من مختلف أنحاء العالم. ويهدف التحدي إلى جمع المبرمجين والمبتكرين لإيجاد حلول للتحديات التي تواجهها مؤسسات الحج والعمرة وتطوير مشاريع تكنولوجية لخدمة حجاج بيت الله الحرام.

وتم التركيز على تقديم حلول مبتكرة في ستة مسارات: توفير المعلومات المتعلقة بالحج، والطعام والضيافة، وخدمات الأشخاص ذوي الإعاقة، وإعادة تدوير النفايات، ونقل الأمتعة، وإرشاد المفقودين.

وشارك في المرحلة الأولى حوالي 800 متسابق، وتأهل 11 فريقاً للمرحلة النهائية، وتم اختيار خمسة فرق فائزة لأفكارهم المبتكرة. تطبيق قصة مكة يفوز بالمركز الأول وقدرها 50 ألف ريال.

وقالت رقة الشريف، رئيس المجموعة المكونة من ثلاثة مشاركين وخريجة إدارة الأعمال من جامعة أم القرى بمكة المكرمة، لصحيفة عرب نيوز: “يركز تطبيق قصة مكة على تسليط الضوء على المعالم الأثرية والقصص التاريخية لمكة المكرمة. توفير الإرشاد السياحي يمكن أن يوفر تجربة غنية للحجاج والزوار.

وقال “عملنا ليل نهار لمدة أربعة أيام.. الفوز مفاجأة لا توصف”.

وحصل الفريق صاحب المركز الثاني مطيع على جائزة قدرها 40 ألف ريال، بينما حصل الفريق صاحب المركز الثالث احتواء والتي تعني “يشمل” على جائزة قدرها 30 ألف ريال.

وقالت رئيسة المجموعة جمانة الوافي، 22 عاماً، من جامعة أم القرى، لصحيفة عرب نيوز: “فكرتنا تدور حول مسار تراكم النفايات في الأماكن المقدسة. توصلنا إلى فكرة الاعتماد على كاميرات الحرم لكشف النفايات في الشوارع أو في الحاويات ودعم الذكاء الاصطناعي، مع تنبيه الجهات المختصة إلى أن 80 بالمئة من النفايات متراكمة في المنطقة (أ) واتخاذ الإجراءات اللازمة.

وفي أبريل من هذا العام، وبهدف تعزيز التجربة الثقافية والدينية لحجاج بيت الله الحرام، استضافت جامعة أم القرى ووزارة الحج والعمرة هاكاثون المواقع التاريخية والتراثية، الذي استقطب 700 مشارك من 15 مدينة من مختلف أنحاء المملكة، مع 12 حكمًا و16 مدربًا و10 مرشدين يشرف الفريق على المشاريع المبتكرة.

وتألف الحدث من 20 دورة تدريبية وست جولات تعليمية و10 محاضرات و12 جلسة توجيهية، وعرض أحدث الحلول لتعزيز تجربة الحجاج.

تم الإعلان عن المشاريع الناجحة، حيث حصل مشروع التوجيه على المركز الأول لنهجه المبتكر. وحصل مشروع “تطوير مسجد الديرة” على المركز الثاني، فيما حصل مشروع “معلم” على المركز الثالث في فئة التصميم والتفكير الإبداعي.

وفي مسار الإثراء والتسويق والتوعية، فاز جافلاتي بالمركز الثاني، تلاه تراحالكم في المركز الثاني، ووصل في المركز الثالث.

وفي فئة رقمنة التراث التاريخي، احتلت المعالم المركز الأول، في حين حصلت نافذة الحرمين وDMaps على المركزين الثاني والثالث على التوالي.

وأكدت وزارة الحج والعمرة أهمية التحدي في تنمية المهارات الرقمية لشباب المملكة.

READ  كيف تتلاعب إسرائيل بعمليات القتل في غزة لتجنب المساءلة؟