Qsarpress

ما في ذلك السياسة والأعمال والتكنولوجيا والحياة والرأي والرياضة.

حصلت المملكة العربية السعودية على أعلى تصنيف في تقرير نظام قانون المنافسة التابع للأمم المتحدة

حصلت المملكة العربية السعودية على أعلى تصنيف في تقرير نظام قانون المنافسة التابع للأمم المتحدة

الرياض: يستعد قطاع الخدمات اللوجستية السعودي للنمو حيث تستثمر موانئ دبي العالمية 900 مليون ريال سعودي (250 مليون دولار) لبناء مركز توزيع في ميناء جدة الإسلامي.

ومن خلال هذه الخطوة الاستراتيجية، ستعمل شركة الخدمات اللوجستية الإماراتية متعددة الجنسيات أيضًا على تعزيز قدراتها التشغيلية وتقديم خدمات أكثر كفاءة وشمولاً لعملائها.

ويمثل إعلان يوم الأحد بدء أعمال البناء في المشروع الذي تبلغ تكلفته ربع مليار دولار، والذي يتم بناؤه على مرحلتين ومن المقرر افتتاحه في الربع الثاني من عام 2025.

وذكر بيان صحفي أن الحديقة لديها قدرة معالجة تبلغ 250 ألف وحدة مكافئة لعشرين قدمًا ومساحة تخزين تبلغ 100 ألف متر مربع على الأرض لتوفير تخزين الحاويات.

وستعمل هذه المنشأة المتطورة، التي تم دمجها مع الامتياز الذي تم منحه مؤخرًا لمدة 30 عامًا لمحطة الحاويات الجنوبية، على تعزيز التجارة في التحول الاستراتيجي للمملكة العربية السعودية إلى قوة اقتصادية بحلول عام 2030.

وفي يونيو 2022، وقعت موانئ دبي العالمية وهيئة الموانئ السعودية، المعروفة باسم مواني، اتفاقية مدتها 30 عامًا لبناء مجمع لوجستي متطور يركز على الموانئ في جدة باستثمار يزيد عن 500 مليون ريال سعودي.

وتهدف الاتفاقية إلى تطوير المنطقة على مساحة 415 ألف متر مربع، والتي تتضمن مستودع حاويات أرضي بسعة 250 ألف حاوية نمطية ومستودعات تخزين بمساحة إجمالية 100 ألف متر مربع. ومن الممكن أن تؤدي التوسعات المحتملة إلى رفع سعة التخزين إلى 200 ألف متر مربع.

وتم توقيع الاتفاقية تحت رعاية وزير النقل والخدمات اللوجستية السعودي صالح الجاسر.

وسيتم إنشاء المنطقة الخضراء التي تبلغ مساحتها 415 ألف متر مربع، بما في ذلك 185 ألف متر مربع من مساحة المستودعات وساحة تخزين واسعة متعددة الأغراض، لتكون أكبر مجمع لوجستي متكامل في المملكة، وفقًا لبيان صادر عن المكتب الإعلامي لحكومة دبي.

READ  يضغط الاضطراب الاقتصادي في مصر على الطبقة الوسطى المتعثرة

ومن المتوقع أن تستوعب المنطقة أكثر من 390,000 منصة نقالة، مما يوفر للعملاء منصة فعالة لحركة البضائع بسلاسة من وإلى جدة.

وقال المكتب الإعلامي في بيان له إن التعاون بين مواني وموانئ دبي العالمية يشمل أيضًا إدارة محطة الحاويات الجنوبية من خلال امتياز منفصل مدته 30 عامًا تم توقيعه في عام 2020.

تمر المحطة حاليًا بالمراحل النهائية من مشروع تحديث واسع النطاق، ومن المقرر الانتهاء منه في الربع الأخير من عام 2024. وسيزيد المشروع طاقة المناولة إلى 5 ملايين حاوية نمطية.

وقال سلطان أحمد بن سليم، رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لموانئ دبي العالمية: “كانت المملكة العربية السعودية دائماً سوقاً بالغ الأهمية بالنسبة لموانئ دبي العالمية، وهذا الإنجاز يعكس التزامنا المستمر تجاه المملكة”.

وأضاف أن زيتا لوجيستيكس بارك تتمتع بموقع استراتيجي على طريق الشحن المهم بين آسيا وأوروبا، وستوفر للعملاء اتصالاً متعدد الوسائط على مستوى عالمي وإمكانية الوصول إلى الأسواق، مع دعم الأهداف الطموحة لرؤية السعودية 2030.

وأضاف سليم: “يمثل هذا الاستثمار خطوة مهمة نحو 25 عامًا من العمليات في جدة ويؤكد التزامنا الدائم بتسهيل تدفق التجارة”.

من ناحية أخرى، قال عمر بن طلال الحريري، رئيس مجلس إدارة شركة مواني، إن هذه المنطقة اللوجستية الجديدة سيتم ربطها بمحطة الحاويات الجنوبية التابعة لموانئ دبي العالمية في ميناء جدة الإسلامي، مما يسهل النمو ويزيد عدد الحاويات التي تتم مناولتها في المحطة.

وقال الحريري: “يندرج هذا المشروع في إطار الجهود الأوسع التي تبذلها شركة “مواني” لتوسيع عدد المراكز اللوجستية في الموانئ السعودية، بالتعاون مع كبرى الشركات الوطنية والعالمية، بما يتماشى مع أهداف الاستراتيجية الوطنية للنقل والخدمات اللوجستية ورؤية 2030″.