Qsarpress

ما في ذلك السياسة والأعمال والتكنولوجيا والحياة والرأي والرياضة.

اللجنة العربية الإسلامية تدعو إلى فرض عقوبات عالمية فعالة على إسرائيل

اللجنة العربية الإسلامية تدعو إلى فرض عقوبات عالمية فعالة على إسرائيل

تقرير صحيفة سعودية

الرياض – دعا المجلس الوزاري العربي الإسلامي المجتمع الدولي إلى فرض عقوبات اقتصادية فعالة على إسرائيل، بما في ذلك وقف صادرات الأسلحة، ردا على جرائم الحرب المستمرة في غزة والضفة الغربية المحتلة بموجب القانون الدولي والقانون الإنساني الدولي والقانون الإنساني الدولي.

انعقد في الرياض اليوم الأحد، اجتماع مجلس الوزراء الذي عينته القمة العربية الإسلامية المشتركة، برئاسة وزير الخارجية السعودي الأمير فيصل بن فرحان. وشدد الوزراء على ضرورة تنفيذ الصكوك القانونية الدولية لمحاسبة إسرائيل على هذه الجرائم، واتخاذ مواقف واضحة وصارمة ضد إرهاب المستوطنين.

وبحث اللقاء سبل تكثيف العمل العربي والإسلامي المشترك لإنهاء الحرب على قطاع غزة وضمان سلامة المدنيين من خلال القانون الدولي الإنساني، بالإضافة إلى مواصلة كافة الجهود الرامية إلى الاعتراف الدولي بدولة فلسطين المستقلة. الحكومة لتحقيق تطلعات الشعب الفلسطيني وتقديم المساعدات الإنسانية المستمرة وغير المنقطعة لجميع أنحاء قطاع غزة.

وبحث اللقاء اتخاذ الخطوات اللازمة لتنفيذ حل الدولتين والاعتراف بفلسطين على حدود الرابع من حزيران عام 1967 وعاصمتها القدس الشرقية. وشدد الوزراء على أن قطاع غزة جزء لا يتجزأ من الأرض الفلسطينية المحتلة، وأنهم يرفضون رفضاً قاطعاً أية محاولة لتهجير الشعب الفلسطيني من أرضه والعمل العسكري في مدينة رفح الفلسطينية.

كما أعرب الوزراء عن قلقهم إزاء قمع المتظاهرين السلميين في الدول الغربية الذين يطالبون بإنهاء الحرب في غزة، فضلاً عن الجرائم والانتهاكات الخطيرة التي ترتكبها إسرائيل ضد الفلسطينيين.

وضم أعضاء الوفد الذي شارك في اللقاء نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية ووزير الخارجية الأردني أيمن الصفدي، ووزير الخارجية المصري سامح شكري، ووزير الخارجية التركي هاكان فيدان، والأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي حسين إبراهيم طه. وأمين عام اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية وزير الشؤون المدنية الفلسطينية الوزير حسين آل الشيخ ووزير الخارجية القطري د. محمد الخليفي.

READ  الجالية العربية الأمريكية تستقبل شهرها الخاص للاحتفال بالتاريخ والثقافة

على هامش اجتماع خاص للمنتدى الاقتصادي العالمي في الرياض، هيمنت التطورات في غزة على مباحثات الأمير فيصل بن فرحان مع نظرائه في الدول العربية والآسيوية والأوروبية الأحد.

وبحث الأمير فيصل بن فرحان، خلال استقباله وزير الخارجية الجزائري أحمد عطاف، العلاقات الثنائية بين البلدين وسبل تعزيزها وتطويرها بما يحقق المصالح المشتركة. وبحث الأمير فيصل مع الرئيس النرويجي إسبن بارث إيدي آخر التطورات في قطاع غزة والجهود المبذولة لمعالجتها.

وبحث الجانبان خلال اللقاء مع رئيس الوزراء الماليزي محمد حسن سبل تحسين العلاقات الثنائية وتعزيز التعاون المشترك في مختلف المجالات. وبحث وزير الخارجية السعودي مع وزير الخارجية السريلانكي علي صبري العلاقات الثنائية وتنسيق التنسيق الثنائي في مختلف المجالات وتبادل وجهات النظر حول القضايا الإقليمية والدولية وتعزيز العلاقات الثنائية وتحسينها.